الخميس، 3 سبتمبر، 2009

الكرنب يقى من سرطان القولون!!


الكرنب علاج فعال لإنقاص الوزن والهضم الجيديعد الكرنب من أفضل منظفات القناة الهضمية، ويكمن سر فاعلية الكرنب في ارتفاع محتواه من الألياف، الذي يساعد على طرد الفضلات المتبقية في المعدة والأمعاء، فهو يحتوى على خمسة إنزيمات هاضمة. وتناول الكرنب، يؤدي إلى تنشيط الهضم، فهو يحتوي على مركبات الكاربينول والإندول 3، والكاروتين، مما يجعله من أفضل الأطعمة التي تقي من سرطان الثدي والمعدة والقولون، وغالباً ما يوصف لمرضى قرحة المعدة والأمعاء وضد السمنة والالتهابات الجلدية. كما أن احتواءه على فيتامينات U، E،A يجعله من أفضل منقيات البشرة، ويجعله علاجاً مهماً لحب الشباب والجروح والقروح، ولأنه فقير بالبروتينات والسعرات الحرارية والدهون، لذا يعد من الأغذية المهمة لتقليل الوزن. علاج لكل مرض :- لتقليل الوزن: تؤكل الأوراق الطازجة أو المطبوخة بمقدار 100 إلى 200 جرام يومياً. - التهاب وتقرح القولون.. يشرب نصف كوب من عصير الكرنب قبل كل وجبة طعام. - للقروح الجلدية وحب الشباب وعدم نضارة البشرة.. يتم أخذ مهروس ملعقة طعام من الأوراق الطازجة مع نصف ملعقة من ملح الطعام وأخرى من بذور الكراوية، وتخلط وتستخدم كعجينة خارجية 2 إلى 3 مرات يومياً.. أو يتم تناول عصير الأوراق بمقدار ملعقة طعام مع أخرى من عصير عشبة المشتركة وملعقة كوب من عصير الليمون، تخلط ويمسح حب الشباب بقطنة من الخليط 2 إلى 3 مرات يومياً. - للسرطانات وقروح المعدة والامعاء.. تؤخذ 2 إلى 3 ملاعق طعام من عصير الكرنب، خمس مرات يومياً قبل وجبات الطعام، أو تؤخذ بعد كل وجبة لتفادي سوء الهضم. - أمراض الكبد الوبائية الناتجة عن الفيروسات.. تعصر ليمونة على نصف كوب من عصير الكرنب، ويشرب قبل كل وجبة طعام بنصف ساعة. الكرنب ممنوع بشروط :يمنع الكرنب على مرضى حصى الكلى والتهابات الكبد (غير الوبائية)، ويجب على مرضى الغدة الدرقية الذين يتناولون اليود استشارة الطبيب قبل تناول الكرنب، وعموماً فإن الإكثار منه قد يؤدي إلى اضطراب الغدة الدرقية، كما أنه يسبب الغازات خلال الأيام الأولى من تناوله كعلاج، لذا يجب أن تنقع أوراقه بالماء لمدة خمس دقائق، ثم يبدل الماء، ويوضع على نار هادئة لمدة عشر دقائق، ويؤكل أو يستعمل كما في الوصفات السابقة، كما يمنع على المرضعات لأنه يقلل من إدرار الحليب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق