الثلاثاء، 11 أغسطس، 2009

الأرز

الرز حامل طاقة عنصر الماء التي تمتلك القدرة على صفات مثل : الحركية، الغموض، الصراحة، الإيماء بالنوايا،الرغبات والأفكار الداخلية.وتتجلى وتقوم بعملها وتتكون في الأجزاء المخاطية الداخليةلدى النساء وفي الغدد البروستاتية لدى الرجال، وهي مسؤولة عن إفراز المفرزات ، المخاطيات، ودم الدورة الشهرية. أي أن الوظائف الأساسية هي تكوين المخاط وإفراز الدم . ونقصها يمكن أن يؤدي إلى جفاف الأغشية المخاطية مما يعيق النشاطيعد الرز واحدا من أكثر وسائل التنقية فاعلية للأمعاء، المعدة ،الطرق البولية، التناسلية والمفاصل. حيث يطرد الأرزمن النسج وأعضاء الجسم :السموم الكوليسترول، الحموض الدسمة، الترسبات الملحية والأحياء الدقيقة المرضية، وبالتالي فإنه يعد أفضلوسيلة لتنقية وغسل الجسم.وتناول الرز : يحسن من لون الوجه، يهدئ الأعصاب ،يزيل الأرق ويحسن النوم، يقضي على رائحة الفم الكريهة،يزيد الشهية بعد المرض الشديد أو الصوم طويل الأمد،يؤثر ايجابيا على الجملة العصبية الإرادية واللاإرادية ،يحافظ على التوازن البيولوجي والكيميائي في الجسم،يساعد على الاستعادة السريعة لقوى الجسم المفقودة بعد الإصابة بالأمراض الشديدة،يروي العطش، مفيد عند الإصابة بأمراض الكلية والمثانة،يزيد من إفراز الحليب لدى الأم المرضع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق